أعلنت السورية للطيران عن اتخاذ إجراءات بالنسبة للسوريين العائدين إلى بلادهم، والتي تضمنت إلغاء الحجر الصحي ضمن الاراضي السورية، والغاء إجراء مسحة سريعة للكشف عن “كورونا”، مع إعادة تشغيل مطار دمشق الدولي.

وقال مدير مؤسسة الطيران المدني باسم منصور في تصريح تلفزيوني، نشرته المؤسسة عبر صفحتها الفيسبوك، انه تم إلغاء الحجر الصحي حين عودة السوريين، والغاء دفع مبلغ 200 دولار مقابل إجراء مسحة سريعة للفيروس، وإنما يكتفى بنتيجة اختبار “كورونا” للمسافر من الدولة التي جاء منها، مدتها 96 ساعة.

وتم في الفترة الاخيرة تنظيم رحلات لإعادة السوريين الذين كانوا عالقين في مختلف الدول العربية والاجنبية، حيث تم وضع العائدين في الحجر الصحي لمدة 14 يوماَ.

وأشار منصور إلى انه تم إعادة تشغيل مطار دمشق، بحيث تكون الرحلات ذهابا واياباَ، بعد أن كانت تقتصر على رحلات إجلاء الرعايا السوريين من الخارج.

وبين ان إعادة تشغيل المطار ستكون “بشكل تدريجي، وفق نسب معينة”.

وقرر مجلس الوزراء يوم الثلاثاء إعادة تشغيل حركة الطيران عبر مطار دمشق الدولي أمام المسافرين في 1 من تشرين الاول المقبل وفق الشروط والمعايير التي تضمن السلامة العامة.