علمت «القبس» من مصدر مسؤول في الطيران المدني، أن هناك 3 حالات يُسمح فيها للمواطنين بالسفر باستثناء السياحة. وأوضح المصدر أن الحالات الثلاث تشمل، «المريض الذي يحتاج إلى العلاج في الخارج، مرافق المريض، و الطالب للدراسة».

وتابع «يجب على الراغب للسفر على أي من الخطوط العاملة في مطار الكويت الدولي، وفق الحالات المذكورة مراجعة وزارة الداخلية أولاً للتوقيع على التعهد، مع الأخذ في الاعتبار الإجراءات الصحية التي تؤكد خلو الراكب من فيروس كورونا، مثل فحص درجة الحرارة، وارتداء الكمامات والقفازات قبل الصعود على متن الطائرة مع مراعاة التباعد الجسدي».

يأتي ذلك فيما كشف مصدر مسؤول في الخطوط القطرية لـ «القبس»، أنهم لا يمانعون في سفر المواطنين الكويتيين عبر الخطوط القطرية إلى أي من الوجهات الأوروبية، أو الآسيوية، أو الأميركية التي أعلنت عنها عبر الموقع الرسمي، لكن بشرط موافقة سلطات الكويت أولاً.

الخطوط القطرية وأتاحت الخطوط الجوية القطرية للكويتيين والمقيمين السفر ابتداءً من اليوم على متنها من الكويت إلى قطر ثم إلى وجهات أوروبية وآسيوية وأميركية مختلفة مع الأخذ بعين الاعتبار الإجراءات الصحية التي تؤكد خلو الراكب من فيروس كورونا مثل فحص درجة الحرارة قبل الصعود على الطائرة وارتداء الكمامات والقفازات والتباعد الجسدي. وأفاد الموقع الرسمي للشركة أنها تشغل وجهات من مختلف أنحاء العالم بما فيها لندن وفرانكفورت من مختلف المطارات من بينها مطار الكويت الدولي،

وطهران فقط ضمن منطقة الشرق الأوسط، مع بعض التغييرات على جدول رحلاتها نظراً للأوضاع الراهنة حيث تفرض العديد من الحكومات قيوداً على دخول أراضيها للحد من تفشي فيروس كورونا. المطارات الأميركية وأضاف موقع الخطوط الجوية القطرية أن المطارات الأميركية التي تسير رحلاتها هي: «شيكاغو، اوهير»، «دالاس فورت وورث»، «مونتريال بيير إليوت ترودو» و«ساو باولو غواروليوس». ومطارات آسيا والمحيط الهادئ التالية: كولومبو (سريلانكا)، بانكوك، بريزبن وبيرث وملبورن وسيدني كينغسفورد سميث (استراليا)، هونغ كونغ، إسلام أباد، جاكرتا، كراتشي، كوالالمبور، لاهور، مانيلا، بيشاور، سيئول، سنغافورة وطوكيو. المطارات الأوروبية Volume 0%   أما بالنسبة للمطارات الأوروبية التي تسير إليها الخطوط الجوية القطرية رحلات فهي: «أمستردام، أثينا، برشلونة، كوبنهاغن، دبلن، فرانكفورت، لندن (هيثرو)، مدريد، مانشستر، ميلان، ميونيخ، أوسلو، باريس (شارل ديغول)، روما، ستوكهولم، فيينا وزيوريخ».